أهلا وسهلا بكم في موقع : الطريق إلى كربلاء

 • الشهداء في طريق كربلاء

 • في طريق النجف

 • في سامراء

 • في الكاظمية

 • في مختلف أنحاء العراق

 • المجازر الجماعية

 • الاعتداء على العلماء

 • الاعتداءت على المشاهد المشرفة

 • الاعتداءات على مساجد الشيعة

 • الاعتداءات على حسينيات الشيعة

 • الذين اخرجو ا من ديارهم بغير حق الا ان يقولوا ربنا

 • المقالات

 • متفرقة

 • تقارير

 • الاعتداء على الزوار

 • ارشيف من الذاكرة

 • من العتبات المشرفة

 • الاعتداء على المواكب الحسينية

 • أرشيف الموقع

 • سجل الزوار

 • أخبر صديق عن الموقع

 • إتصل بنا

البحث :

 

القائمة البريدية :

اشتراك
الغاء الاشتراك

 

 

      موقع متخصص في توثيق الإعتداءات التي تعرض لها شيعة أهل البيت عليهم السلام في العراق بعد سقوط الطاغية صدام ، يعني بتوثيق الأخبار والأرقام والحوادث ، لتكون مصدراً إعلامياً وحقوقياً للمظلومين ، الذين هم على خط سيد الشهداء الإمام الحسين صلوات الله عليه ، ولعن الله قاتليه وظالميه وظالمي شيعته الأبرار .

 

ثلاثة تفجيرات تستهدف منازل للتركمان في طوز خورماتو
في مختلف أنحاء العراق   -   2013 / 02 / 01   -   القرّاء : 3944
أفاد مصدر أمني في قضاء طوز خرماتو (90 كم شرق تكريت)، اليوم الجمعة، بأن ثلاثة منازل تعود لمواطنين من القومية التركمانية تعرضت لأضرار بالغة بعد تفجيرها بعبوات ناسفة، لم تسفر عن خسائر بشرية.

وقال المصدر الأمني، أن "مسلحين مجهولين، قاموا بتفجير ثلاث عبوات ناسفة، استهدفت منازل لمواطنين تركمان في حيي الجمهورية والعسكري، وسط القضاء".

واوضح المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "تفجير العبوات الناسفة أسفر عن أضرار بالغة في واجهات المنازل، من دون ان يؤدي الى إصابات بين ساكنيها أو المواطنين الآخرين".

ويشهد قضاء طوز خورماتو، بين مدة وأخرى، تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة، كان آخرها تفجير سيارة مفخخة، قرب مقر حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في (19 من كانون الثاني 2013)، أدى الى سقوط 28 شخصا بين قتيل وجريح.

وهددت الجبهة التركمانية العراقية، في (22 كانون الثاني 2013)،  باللجوء الى طلب الحماية الدولية في حال عجزت الحكومة المركزية عن إيقاف مسلسل استهداف التركمان.

فيما دعت الجبهة التركمانية العراقية، في (23 من كانون الثاني 2013)، مجلس النواب الى عقد جلسة طارئة "الاعتداءات الآثمة على التركمان"، ووضع الحلول اللازمة لإيقافها نهائيا، وفي حين اشترطت على الحكومة المركزية تشكيل قوة تركمانية وتجهيزها بالأسلحة و العتاد كي تحمي التركمان، طالبت الأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتها القانونية والإنسانية.

وتصاعدت موجة العنف ضد التركمان بعد تصاعد موجة الخلافات بين الإقليم والمركز، في الـ16 من تشرين الثاني 2012)، على خلفية حادثة الاشتباكات التي وقعت بين قوات من الجيش العراقي وقوات عراقية مشتركة من الجيش والشرطة وقوة من الأسايش (الأمن الكردي) في قضاء الطوز.

الطريق إلى كربلاء : www.tariq-karbala.net  ,  info@tariq-karbala.net   ||  استخدم تنسيق الشاشة 800*600   ||    تصميم وإستضافة : الأنوار الخمسة © Anwar5.Net