أهلا وسهلا بكم في موقع : الطريق إلى كربلاء

 • الشهداء في طريق كربلاء

 • في طريق النجف

 • في سامراء

 • في الكاظمية

 • في مختلف أنحاء العراق

 • المجازر الجماعية

 • الاعتداء على العلماء

 • الاعتداءت على المشاهد المشرفة

 • الاعتداءات على مساجد الشيعة

 • الاعتداءات على حسينيات الشيعة

 • الذين اخرجو ا من ديارهم بغير حق الا ان يقولوا ربنا

 • المقالات

 • متفرقة

 • تقارير

 • الاعتداء على الزوار

 • ارشيف من الذاكرة

 • من العتبات المشرفة

 • الاعتداء على المواكب الحسينية

 • أرشيف الموقع

البحث :

 

 

 

      موقع متخصص في توثيق الإعتداءات التي تعرض لها شيعة أهل البيت عليهم السلام في العراق بعد سقوط الطاغية صدام ، يعني بتوثيق الأخبار والأرقام والحوادث ، لتكون مصدراً إعلامياً وحقوقياً للمظلومين ، الذين هم على خط سيد الشهداء الإمام الحسين صلوات الله عليه ، ولعن الله قاتليه وظالميه وظالمي شيعته الأبرار .

 

مقتل وإصابة ما لا يقل عن 11 شخصا بتفجيرات استهدفت ثلاثة جوامع في أبو غريب
في مختلف أنحاء العراق   -   2011 / 11 / 18   -   القرّاء : 857

أفاد مصدر في الشرطة العراقية، الجمعة، بأن 11 شخصا سقطوا بين قتيل وجريح بانفجارات استهدفت ثلاثة جوامع في أبو غريب غرب بغداد. 

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "عبوة ناسفة انفجرت، صباح اليوم، قرب جامع الحصوة الكبير غرب قضاء أبو غريب (20 كم غرب بغداد)، مما أسفر عن مقتل شرطي وإصابة جندي ومدني، اعقبها انفجار عبوة أخرى قرب جامع الرحمن بالقرب من كراج أبو غريب وسط القضاء أسفر إصابة خمسة أشخاص بينهم شرطيين".

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "انفجارا ثالثا بعبوة ناسفة أيضا استهدف جامع الصادق الأمين بحي الرسالة وسط أبو غريب بالتزامن مع الانفجارين الأولين،  أدى إلى مقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين بجروح متفاوتة"، مشيرا إلى أن "قوات الجيش والشرطة طوقت مواقع الانفجارات، ونقلت جثتي القتيلين إلى دائرة الطب العدلي والجرحى إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج".

وأكد المصدر أن "صلاة الجمعة توقفت في الجوامع المستهدفة".

وشهدت بغداد، أمس، إصابة مدير العقود في وزارة الدفاع بجروح خطرة بهجوم بأسلحة كاتمة للصوت في حي العدل غرب بغداد، كما قتل مدني وأصيب أربعة آخرون بتفجير سيارة مفخخة قرب مقر للجيش العراقي بمنطقة المحمودية جنوب العاصمة.

يذكر أن العاصمة بغداد ومحافظات أخرى تشهد منذ شهر آذار الماضي، تصعيداً بأعمال العنف أودت بحياة المئات بينهم عدد من الضباط، ومسؤولين حكوميين، في وقت تعيش فيه البلاد خلافات مستمرة بين السياسيين على أسماء الوزراء الذين سيتولون الحقائب الأمنية.
المصدر : السومرية . نيوز

الطريق إلى كربلاء : www.tariq-karbala.net  ,  info@tariq-karbala.net   ||  استخدم تنسيق الشاشة 800*600   ||    تصميم وإستضافة : الأنوار الخمسة © Anwar5.Net