أهلا وسهلا بكم في موقع : الطريق إلى كربلاء

 • الشهداء في طريق كربلاء

 • في طريق النجف

 • في سامراء

 • في الكاظمية

 • في مختلف أنحاء العراق

 • المجازر الجماعية

 • الاعتداء على العلماء

 • الاعتداءت على المشاهد المشرفة

 • الاعتداءات على مساجد الشيعة

 • الاعتداءات على حسينيات الشيعة

 • الذين اخرجو ا من ديارهم بغير حق الا ان يقولوا ربنا

 • المقالات

 • متفرقة

 • تقارير

 • الاعتداء على الزوار

 • ارشيف من الذاكرة

 • من العتبات المشرفة

 • الاعتداء على المواكب الحسينية

 • أرشيف الموقع

البحث :

 

 

 

      موقع متخصص في توثيق الإعتداءات التي تعرض لها شيعة أهل البيت عليهم السلام في العراق بعد سقوط الطاغية صدام ، يعني بتوثيق الأخبار والأرقام والحوادث ، لتكون مصدراً إعلامياً وحقوقياً للمظلومين ، الذين هم على خط سيد الشهداء الإمام الحسين صلوات الله عليه ، ولعن الله قاتليه وظالميه وظالمي شيعته الأبرار .

 

أمين عام العتبة الحسينية :استهداف الزائرين من قبل الإرهابيين لن يثني الملايين عن زحفها نحو كربلاء
الاعتداء على الزوار   -   2009 / 02 / 15   -   القرّاء : 1705

استنكر امين عام العتبة الحسينية المقدسة الشيخ (عبد المهدي الكربلائي) استهداف الزائرين القادمين الى مدينة كربلاء المقدسة لإحياء مراسيم زيارة اربعينية الامام الحسين (عليه السلام) من قبل العناصر الارهابية التي تهدف الى زرع التفرقة بين ابناء البلد الواحد "

وقال (الكربلائي) في تصريح خصه لموقع نون صباح اليوم "إن الذين سقطوا شهداء من أتباع أهل البيت (ع) هم سائرون على طريق الحسين طريق الولاء والتضحية والحفاظ على القيم المحمدية الأصيلة" مبينا إن القتل والشهادة لهؤلاء المحبين صارت عادة وهم متعودون أن يقدّموا ليس فقط العشرات وإنما الألوف والملايين قرابين للإسلام وللإمام الحسين (عليه السلام) وهذه المسيرات ما تزال زاحفة نحو قبر سيد الشهداء ( عليه السلام) وسيبوء هؤلاء الإرهابيون بالخزي والعار على جرائمهم هذه وستبقى راية الطف خفاقة عالية كما بينت زينب (سلام الله عليها ) في مقولتها للإمام زين العابدين (عليه السلام) [ وليجتهدّن أئمة الكفر وأشياع الضلال في محوه وطمسه فلا يزداد أثره إلا علوا ولا رسمه إلا انتشارا].، معربا عن ثقته أن هذه المسيرات باقية تزحف بالملايين نحو قبر سيد الشهداء وستبقى راية الإمام الحسين(ع) عالية خفاقة إلى يوم القيامة ولحين ظهور قائم آل محمد (عجل الله تعالى فرجه الشريف).

واضاف" من هذا المكان الطاهر حيث تتوافد الملايين من محبي الإمام الحسين إلى قبر أبي الأحرار ليجددوا العهد والولاء معه، أوجه كلامي للقوى الإرهابية: إن الجرائم التي ترتكب بحق محبي الحسين(عليه السلام) سوف لن تثني هذه الملايين عن أن تزحف مشيا على الأقدام لكي تجدد عهدها وولاءها وأنها ستبقى وفية لمبادئ الإمام الحسين ( عليه السلام )".

المصدر : اصوات العراق


الطريق إلى كربلاء : www.tariq-karbala.net  ,  info@tariq-karbala.net   ||  استخدم تنسيق الشاشة 800*600   ||    تصميم وإستضافة : الأنوار الخمسة © Anwar5.Net