أهلا وسهلا بكم في موقع : الطريق إلى كربلاء

 • الشهداء في طريق كربلاء

 • في طريق النجف

 • في سامراء

 • في الكاظمية

 • في مختلف أنحاء العراق

 • المجازر الجماعية

 • الاعتداء على العلماء

 • الاعتداءت على المشاهد المشرفة

 • الاعتداءات على مساجد الشيعة

 • الاعتداءات على حسينيات الشيعة

 • الذين اخرجو ا من ديارهم بغير حق الا ان يقولوا ربنا

 • المقالات

 • متفرقة

 • تقارير

 • الاعتداء على الزوار

 • ارشيف من الذاكرة

 • من العتبات المشرفة

 • الاعتداء على المواكب الحسينية

 • أرشيف الموقع

 • سجل الزوار

 • أخبر صديق عن الموقع

 • إتصل بنا

البحث :

 

القائمة البريدية :

اشتراك
الغاء الاشتراك

 

 

      موقع متخصص في توثيق الإعتداءات التي تعرض لها شيعة أهل البيت عليهم السلام في العراق بعد سقوط الطاغية صدام ، يعني بتوثيق الأخبار والأرقام والحوادث ، لتكون مصدراً إعلامياً وحقوقياً للمظلومين ، الذين هم على خط سيد الشهداء الإمام الحسين صلوات الله عليه ، ولعن الله قاتليه وظالميه وظالمي شيعته الأبرار .

 

عمليات بغداد: ثلاثة ملاعب بأمر المالكي لاستقبال النازحين من مدينة الصدر
الذين اخرجو ا من ديارهم بغير حق الا ان يقولوا ربنا   -   2008 / 05 / 10   -   القرّاء : 1694

قال المتحدث باسم عمليات بغداد (فرض القانون) مساء الجمعة، أن رئيس الوزراء نوري المالكي أمر بتخصيص ثلاثة ملاعب لكرة القدم ببغداد كي تكون ملاذا امنا لسكان مدينة الصدر الذين يريدون النزوح من المدينة على خلفية الاشتباكات التي تشهدها منذ نهاية شهر آذار الماضي.

وقال اللواء قاسم عطا، للوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) إن القوات العراقية "لديها القطعات العسكرية الكافية، والإسناد الجوي، والمعلومات الاستخبارية عن مواقع المسلحين." مستدركا "لكن قيادة عمليات بغداد تريد ضمان سلامة المدنيين قبل الدخول الى المدينة".
وشهدت مدينة الصدر الواقعة شرقي بغداد، خلال اليومين الماضيين تحركا للقوات المشتركة العراقية - الامريكية، باتجاه شرقي المدينة بعد السيطرة على جنوبيها. واثر سيطرة القوات المشتركة على مساحة تقارب ربع مساحة مدينة الصدر يجري التحرك الان من جنوبي المدينة الى وسطها، فيما تميزت ليلة امس الخميس، بتحرك واسع للقوات المشتركة باتجاه منطقة الكيارة وشارع أبو ذر الغفاري شرقي المدينة، بحسب مراسل (أصوات العراق).
وتابع عطا أن "رئيس الوزراء نوري المالكي، أمر بإيجاد مناطق بديلة للعوائل التي تتعرض للتهديد من قبل الجماعات المسلحة، او تريد النزوح من المدينة."
واضاف عطا أن "قيادة عمليات بغداد، وبالتعاون مع وزارتي الهجرة والشباب، اختارت ملاعب الشعب والطلبة والصناعة لتكون أماكن مؤقتة بديلة، بعد توفير الخدمات اللازمة، لتكون ملاذا امنا للعوائل التي ترغب في النزوح من مدينة الصدر."
ويقول شهود عيان ان هذه الملاجئ (الملاعب الثلاثة) ما زالت خالية، حيث توجه آلاف النازحين الى بيوت أقاربهم بعد تعرضهم الى تهديدات من قبل جماعات مسلحة داخل المدينة، لكن من المتوقع أن تبدأ موجة الهجرة الكبيرة حين تتصاعد العمليات خلال الأيام القادمة.
ووصف المتحدث باسم عمليات بغداد القتال الحالي بأنه "تحرك عسكري بأسلوب فني، لكن كل الخيارات مفتوحة".
وبحسب شهود عيان من اهالي مدينة الصدر، فان  العمليات العسكرية للقوات المشتركة، تبدأ يوميا في وقت يمكن تحديده بين الساعة التاسعة مساء حتى الواحدة بعد منتصف الليل، وبشكل تقدم عسكري بطيء مع إسناد جوي .
وبحسب اللواء عطا، فان أسلوب الحواجز  الذي تتبعه القوات المشتركة لتأمين المناطق التي يتم السيطرة عليها، هو أسلوب "متبع في حرب المدن."واصفا وجود الحواجز بأنه "مؤقت، وسترفع بعد تطهير المدينة بالكامل."
وتابع عطا قائلا أن "رئيس الوزراء نوري المالكي، أمر بإيجاد مناطق بديلة للعوائل التي تتعرض للتهديد او تريد النزوح من المدينة."
واضاف عطا أن "قيادة عمليات بغداد، وبالتعاون مع وزارتي الهجرة والشباب، اختارت ملاعب الشعب والطلبة والصناعة لتكون أماكن مؤقتة بديلة، بعد توفير الخدمات اللازمة، لتكون ملاذا امنا للعوائل التي ترغب في النزوح من مدينة الصدر."
ويقول شهود عيان ان هذه الملاجئ (الملاعب الثلاثة) ما زالت خالية، حيث توجه آلاف النازحين الى بيوت أقاربهم، لكن من المتوقع أن تبدأ موجة الهجرة الكبيرة حين تتصاعد العمليات خلال الأيام القادمة.

المصدر : اصوات العراق


الطريق إلى كربلاء : www.tariq-karbala.net  ,  info@tariq-karbala.net   ||  استخدم تنسيق الشاشة 800*600   ||    تصميم وإستضافة : الأنوار الخمسة © Anwar5.Net