أهلا وسهلا بكم في موقع : الطريق إلى كربلاء

 • الشهداء في طريق كربلاء

 • في طريق النجف

 • في سامراء

 • في الكاظمية

 • في مختلف أنحاء العراق

 • المجازر الجماعية

 • الاعتداء على العلماء

 • الاعتداءت على المشاهد المشرفة

 • الاعتداءات على مساجد الشيعة

 • الاعتداءات على حسينيات الشيعة

 • الذين اخرجو ا من ديارهم بغير حق الا ان يقولوا ربنا

 • المقالات

 • متفرقة

 • تقارير

 • الاعتداء على الزوار

 • ارشيف من الذاكرة

 • من العتبات المشرفة

 • الاعتداء على المواكب الحسينية

 • أرشيف الموقع

البحث :

 

 

 

      موقع متخصص في توثيق الإعتداءات التي تعرض لها شيعة أهل البيت عليهم السلام في العراق بعد سقوط الطاغية صدام ، يعني بتوثيق الأخبار والأرقام والحوادث ، لتكون مصدراً إعلامياً وحقوقياً للمظلومين ، الذين هم على خط سيد الشهداء الإمام الحسين صلوات الله عليه ، ولعن الله قاتليه وظالميه وظالمي شيعته الأبرار .

 

فضيحة اعلامية وسياسية ليشار فيضي تكشف عن علاقة هيئة علماء المسلمين بالقاعدة
في مختلف أنحاء العراق   -   2006 / 11 / 25   -   القرّاء : 1278

وقع محمد بشار الفيضي الناطق باسم هيئة علماء المسلمين السنة في العراق امس ، في فضيحة اعلامية وسياسية ، عندما تعمد تجاهل الاجابة على سؤال صريح وواضح ، وجهه اليه مندوب اذاعة البي بي سي حول المطالب التي تقدم بها السيد مقتدى الصدر الى حارث الضاري تتعلق باصدار فتوى تحرم الانتماء الى تنظيم القاعدة او التنظيمات المتعاونة معها والتي تنصب العداء لاتباع مذهب اهل البيت ، واصدار فتوى بتحريم سفك دم المسلم الشيعي ، والاعلان عن تاييده لاعادة بناء مرقدي الامامين الهادي والعسكري عليهما السلام في سامراء .

واتضح للمراقبين الذين تابعوا هذا الحوار ، ان  محمد بشار الفبضي يسعى للتحايل على الاجابة ، حيث اكتفى  بالرد على شطر واحد من السؤال جيث قال : " بان الهيئة تدين سفك دم المسلم  الشيعي وقد اصدرت بيانا بهذا الشان من قبل " وهاجم السيد مقتدى ، وحاول ان يطيل الحديث عن الشان العراقي للتخلص من الجواب على سؤال مندوب البي بي سي البريطانية بشان امكانية اصدار فتوى بتحريم الانتماء لتنظيم القاعدة او التنظيمات التي تنصب العداء لاهل البيت عليهم السلام بناء على  دعوة السيد مقتدى الصدر التي وجهها اليه امس .

هذا الرفض المفضوح من قبل الناطق باسم هيئة علماء المسلمين  ، للاجابة على هذا  السؤال لمندوب اذاعة البي بي سي  عن مدى استعداد حارث الضاري لاصدار مثل هذه  الفتوى، ، كشف عن وجود علاقة حقيقية وتحالف بين هبئة
علماء المسلمين وتنظيم القاعدة ، وهذا التحالف هو الذي  يمنع الضاري من اصدار مثل هذه الفتوى . وليس هناك اي تفسير اخر لهذا الرفض والتحايل على السؤال والتهرب من الاجابة عليه صراحة .

وكان السيد مقتدى الصدر قد اشار ، في خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت امس في مسجد الكوفة بامامته ، الى انه يتعين على الضاري أن يصدر فتاوى لاتباعه من الاقلية السنية يحرم فيها قتل الشيعة أو الانتماء لتنظيم القاعدة، او التنظيمات المتعونة معها والتي تنصب العداء لاهل البيت عليهم السلام .

وأضاف أنه ينبغي على الضاري أيضا أن يدعو السنة لتأييد اعادة اعمار مرقدي الامامين الهادي والعسطري عليهما السلام في سامراء الذين دمرا في فبراير شباط في هجوم نسبت المسؤولية فيه الى القاعدة وتنظيمات بعثية صدامية .

ووعد السيد مقتدى الصدر بأن يعارض مذكرة الاعتقال التي صدرت بحق الضاري اذا أصدر الزعيم السني هذه الفتاوى.

المصدر : نهرين نت


الطريق إلى كربلاء : www.tariq-karbala.net  ,  info@tariq-karbala.net   ||  استخدم تنسيق الشاشة 800*600   ||    تصميم وإستضافة : الأنوار الخمسة © Anwar5.Net